التخطي إلى المحتوى
عاجل.. اتحاد الكرة يتراجع عن قراره السابق ويؤكد: “الأمن رفض”

القاهرة – محمد علي:

أرسل اتحاد كرة القدم المصرية برئاسة المهندس “هاني أبو ريدة” خطاب رسمي إلى كافة الاندية في الدوري الممتاز لكرة القدم، وذلك من أجل إخبار هذه الاندية بتأجيل القرار السابق بشأن حضور عدد من الجماهير للمباريات خلال الدور الثاني من بطولة الدوري، والذي كان من المقرر له أن يبدأ تنفيذ هذا القرار بدءًا من المباريات المقبلة وبأعداد تصل إلى 700 مشجع.

وذكرت المصادر الإعلامية بأن مجلس إدارة الاتحاد قد تراجع عن هذا القرار وذلك بسبب عدم وصول الموافقة الأمنية الرسمية من قبل وزارة الداخلية، وهو الأمر الذي جعل الإتحاد يخبر الإندية بضرورة الإلتزامات بالقرارات التي تسير عليها منذ بداية الدوري وعدم تطبيق القرار الأخير إلى حين الفصل فيه من الجهات الأمنية.

ويذكر أن الاتحاد المصري لكرة القدم قد أكد في وقت سابق، بأنه قد أتفق مع الأندية على حضور 400 مشجع للفريق صاحب الملعب، و300 مشجع للفريق الضيف خلال مباريات الدور الثاني من بطولة الدوري العام، ولكن على ما يبدو فإن تآخر وصول الموافقة الأمنية قد جعل الاتحاد يقرر التأجيل إلى آجل غير مسمى حتى الآن.

وبعد هذه القرارات وهذا التخبط، أصبح من المؤكد أن تستمر السياسات القديمة التي تنتجها الاندية بشأن حضور الجماهير، حيث يسمح فقط بحضور 75 مشجع داخل أرضية الملعب أغلبهم من أعضاء مجالس الإدارات واللاعبين والإعلاميين والصحفيين ومحرري المواقع الإلكترونية والمصورين.

أقرا أيضًا :

 

المصدر: مصر فايف

التعليقات