التخطي إلى المحتوى
قوات الأمن المصرية تعتقل منذ قليل المرشح الرئاسي السابق عبد المنعم أبو الفتوح وعدد آخر من السياسيين

علمت “ثمانية” من مصادر مطلعة أن قوات الأمن المصرية قامت بالقبض علي الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح رئيس حزب مصر القوية، و أحد مرشحي الرئاسة المصرية السابقين في عام 2012، والقيادي السابق بجماعة الإخوان المسلمين.

و قد نشر حذيفة عبد المنعم أبو الفتوح على حسابه على تويتر منذ قليل، أن والده تم إعتقاله من مقر الحزب هو و المكتب التنفيذي للحزب، و هم أحمد عبد الجواد، أحمد سالم، محمد عثمان، عبد الرحمن هريدي، أحمد امام ، تامر جيلاني و هو ما أكده موقع إرم نيوز.

و حتى الآن لم تُصدر سلطات الأمن المصرية أي تعليق رسمي حول تلك الأخبار سواء بنفيها أو تأكيدها، أو توضيح التهم الموجهة لأبو الفتوح إن صح ذلك الخبر، و جدير بالذكر أنه في الفترة الأخيرة تعرض القيادي الإخواني السابق إلى هجوم أخير و منذ أقل من ساعتين، اتهمه أحمد موسى بأنه ما زال قيادي في الإخوان و أنه رجل المرحلة لهم على حد زعمه.

هذا و قد شارك أبو الفتوح مع عدد من رموز القوة المدنية في الفترة الأخيرة في الدعوة إلى مقاطعة الإنتخابات الرئاسية، و هو ما قابله الكثيرون من الإعلاميين و كذلك المسئولين بالإستياء و بالدعوات إلى القبض عليهم بتهمة التحريض ضد الدولة.

المصدر: مصر فايف

التعليقات