حقيقة وفاة مهاتير محمد مؤسس دولة ماليزيا الحديثة

ضجت التواصل الاجتماعي امس بنبأ وفاة مؤسس دولة ماليزيا الحديثة مهاتير محمد عقب دخوله المستشفى بعد إصابته بنوبه قلبية ألمت به.

والحقيقة لم تخرج رسميًا تؤكد حقيقة خبر وفاة مهاتير محمد رئيس وزراء ماليزيا الأسبق وكل ما يتنقل عبر وسائل التواصل الاجتماعي يعظم من شخصية هذا الرجل الذي قدم الكثير لماليزيا وللمسلمين في العالم ، ولتحري الحقيقة الحقيقة تحدث نجلته مارينا تؤكد أن والدها نقل إلى العناية المركزة منذ يومين لمستشفى في كوالامبور المتخصصة في أمراض القلب وهى المرة الثانية التي تدخل فيها المستشفى في انتظار الانتظار.

وقد استطاعت الأسرة التواصل معها ، كما أوضحت ابنته في بيان لها. مشيرة إلى الصحة.

نبذة مختصرة عن رئيس الوزراء السابق مهاتير محمد

هي مؤسس دولة ماليزيا الحديثة أعداد أعداد السكان فيها 32 مليون نسمة جميعهم مسلمين. من دولة على بساتين زراعية لبلد متنوع الدخل والموارد.

وفي البداية ، كتب في 13 يونيو 2021 رئيس الوزراء الماليزي السابق. في صناعات الأغذية والأثاث.

ويقول الخبراء السياسيون أن مهاتير محمد من أكثر الشخصيات السياسية تأثير في قرية زراعية صغيرة لمدينة اقتصادية. خلال فترة فترة الحكمه ، ببناء دولة ذات اقتصاد قوي حيث امتدت فترة الحكمه 40 عاما من عام 1981 حتى 2003 ، فنجد في النموذج الناجح لدولة ماليزيا مثالا يحتذى به في الدول يحصلون.

قد يعجبك ايضا