مدريد تتحول إلى أكثر مدن العالم انفتاحا

مدريد تتحول إلى أكثر مدن العالم انفتاحا

الأخبار
ياسمين إياد27 أبريل 2019آخر تحديث : منذ 4 أسابيع

محتويات المقالة:

ما الذي ستراه فـي مدريد؟ التماثيل الكلاسيكية التي تعبر عـن حب الأسبان للفنون فـي حديقة( ريتيرو)،المدينة المعروفة بـ انفتاحها عـلـى الناس مـن أمريكا اللاتينية وأوربا وإفريقيا والصين واليابان،توفر البنية التحتية الممتازة،الحياة الإبداعية المزدهرة، فضلا عـن المـناخ الدافئ والجاف ،فهي العاصمة الأكثر جفافا فـي جميع أوربا  لمحبي الجو الدافئ  والجاف وخاصة مـن الدول شديدة البرودة ، فهذه المدينة العريقة  المثيرة والمليئة بالثقافة والمتاحف الرائعة فضلا عـن الحدائق المزدحمة والمرحبة حيث بإمكانك زيارة العديد مـنها  الأماكن وتكوين الصداقات، فهم أناس يحبون الأخر ويرحبون به فضلا عـن الحفلات الموسيقية المجانية التي  تبدأ فـي الساعة العاشرة مـن كل مساء.

هناك ست ملايين سائح يزورون مدريد سنويا يشكل (20%) مـنهم مـن سكان برشلونة حيث يجتمعون فـي الأماكن المميزة هناك ك (بويرتا ديل سول و بلازا مايور  واتوشا و باسيو ديل برادو )وغيرها .

تتميز مدريد كذلك بوسائل النقل الكفوءة التي تغنيك عـن استئجار سياره وشراءها بكونها مركزا للتنقل فـي إسبانيا وأوروبا والعالم اما العقارات فبإمكانك البحث عـن العقارات للإيجار أو البيع حسب رغبتك فـي الموقع الشهير  idealista.com   الخاص بكل ما يتعلق بالعقارات .

أما بخصوص الرعاية الصحية فليس عليك القلق بشأنها فهي ممتازة حيث المستشفـيات والعيادات المـنتشرة فـي كل مكان و يعتبر متوسط الأعمار هنا واحدا مـن أكبر متوسطي الأعمار فـي العالم  بفضل الرعاية الطبية المميزة.

التحدث بالاسبانية ليس ضروريا إن لم تكن راغبا بتعلم اللغة الاسبانية فالأسبان فـي عمر ثلاثين سنة وما دون درسوا الانكليزية فـي المدرسة وباستطاعتهم التحدث بها بشكل جيد فلن تعاني مـن عقبه اللغة أما الأكبر سنا مـنهم فهم فـي طور تعلم اللغة ودراستها  أما إذا رغبت بتعلم اللغة فهناك العديد مـن الفرص لذلك.

← إقرأ أيضاً:

قد يهمك:

المصدرأخبار عالمية – نجوم مصرية

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق