منع فيروس كورونا المستجد الحجاج والمعتمرين من أداء مناسكهم المباركة طيلة السبعة أشهر الماضية ، إذ كانت الأشهر العجاف التي انتهى فيها بيت الله الحرام ، ولأول مرة ، الحجاج والمعتمرين ، وأبواب بيت الله الحرام. تم إغلاق المسجد النبوي لأول مرة. مع دقات الساعات الأولى من صباح الأحد “4 أكتوبر 2020” فتحت أبواب المسجد الحرام والمسجد النبوي مرة أخرى لاستقبال ضيوف الرحمن ، لتجد القلوب طريقها ، وتدور العجلة الكعبة المشرفة مرة أخرى. عودة العمرة على 4 مراحل من جهتها أعلنت وزارة الحج والعمرة في المملكة العربية السعودية عودة العمرة على 4 مراحل ، المرحلة الأولى بطاقة تشغيلية 30٪ ، فيما ستكون المرحلة الثانية في 18 أكتوبر بطاقة تشغيلية 75٪ ، بينما سيكون في الأول من نوفمبر المقبل بطاقة تشغيلية 100٪ من داخل وخارج المملكة العربية السعودية ، وستبدأ المرحلة الرابعة بعد الانتهاء. من كورونا او زوال خطره. ترتيبات عودة العمرة وفي سياق متصل ، أفادت وكالة الأنباء السعودية “واس” أن الإدارة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي قد اتخذت على عاتقها بعض الترتيبات الخاصة بعودة العمرة ، حسب إدارة الصرف الصحي وسجاد الحرم بواقع 4 آلاف عامل ، وغسيل المسجد الحرام 10 مرات يومياً باستخدام 60 ألف لتر منظف ، بالإضافة إلى غسيل شامل بعد انتهاء الحجيج من أداء مناسك العمرة ، وعلى صعيد متصل ، فإن سيتم تطهير المسجد بـ 1200 لتر من أجود أنواع المعطرات يومياً ، من خلال 100 آلة غسيل حديثة بتقنية عالية. 9000 فرشاة سجاد مع تطبيق كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية لضمان التباعد بين المصلين. من جهتها ، توزع إدارة حماية البيئة ومكافحة الأوبئة 300 صابون على مداخل أبواب المسجد الحرام والمصليات والمراحيض ، بالإضافة إلى توزيع 900 لتر من معقمات الأيدي للحجاج يومياً ، و 1000 لتر من معقم السجاد ، و 2500 لتر من معقم الأسطح. ويحمل عمال التطهير في المسجد الحرام وعددهم 450 عاملا 200 مضخة على ظهرهم على مدار 24 ساعة بمعدل 150 عاملا في كل وردية ، ويتم تعقيم سجاد المسجد الحرام 12 مرة يوميا بعد كل مجموعة يؤدي مناسك العمرة المباركة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *