مؤسسة أمريكية تمنح الرئيس الجزائري بوتفليقة جائزتها السنوية للسلام

مؤسسة أمريكية تمنح الرئيس الجزائري بوتفليقة جائزتها السنوية للسلام

صدى البلد29 سبتمبر 2018آخر تحديث : السبت 29 سبتمبر 2018 - 1:23 صباحًا
صدى البلد

منحت مؤسسة “BRAVE “الأمريكية، الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، جائزة للسلام السنوية ، لدوره فـي تحقيق السلام فـي الجزائر وفي الشرق الأوسط وإفريقيا.

وقال بيان للمؤسسة إن عضوي الكونجرس الأميركي السابقين جورج هوتشبروكنر وكريستوفر شيز، قدما الجائزة نيابة عـن المؤسسة.

وأوضح البيان أن الجائزة منحت لبوتفليقة لدوره فـي التفاوض حول اتفاق السلام فـي بعض بلدان إفريقيا مـن بينها إثيوبيا وإريتريا، كما أنه ساهم فـي إنهاء الحرب التـي دامت 20 سنـة، فـي تموز 2018، كما تولى وساطات فـي كل مـن ليبيا ومالي.

وقال البيان ” فـي عام 2002 ، أنهى بوتفليقة الحرب الأهلية الجزائرية بمنح العفو لأولئك الذين حملوا السلاح ضد الحكومة، إضافة لدوره فـي العملية السياسية، وبقيامه بذلك ، وضع نموذجا جديدا لإعادة الإعمار فـي مرحلة ما بعد الصراع، والذي تم دراسته فـي جميع أنحاء العالم لفعاليته الثورية”.

المصدرصدى البلد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


صدى البلد