موضوع تعبير عـن عيد تحرير سيناء بالعناصر

موضوع تعبير عـن عيد تحرير سيناء بالعناصر

موقع نجوم مصرية3 أكتوبر 2018آخر تحديث : الأربعاء 3 أكتوبر 2018 - 4:54 صباحًا
موقع نجوم مصرية

موضوع تعبير عـن عيد تحرير سيناء

يبحث الكثير مـن الطلاب عـن موضوع تعبير عـن عيد تحرير سيناء بالعناصر، حيث اقترب يـوم الاحتفال باليوم المنتظر مـن كل عام، وهو يـوم 6 تشرين الأول، وهو اليوم الـذي يحتفل فيه الشعب المصري بالانتصارات الشامخة التـي حققها الجيش المصري فـي يـوم 6 تشرين الأول 1973، لذا نقدم بحث عـن تحرير سيناء لطلاب الصف الرابع والخامس والسادس والابتدائي، وأيضاً للصف الأول والثاني والثالث الاعدادي، وللصف الأول والثاني والثالث الثانوي، وسوف نقدم موضوع تعبير عـن تحرير سيناء بالعناصر والمقدمة والخاتمة.

عناصر موضوع تعبير عـن عيد تحرير سيناء

  • مقدمة عـن سيناء.
  • مكانة سيناء فـي مصر.
  • مكانة سيناء فـي الأديان الثلاثة.
  • معاناة سيناء علـى مر العصور
  • حرب 6 تشرين الأول وتحرير سيناء.
  • مكانة سيناء السياحية فـي العالم.

موضوع تعبير عـن تحرير سيناء يـوم 6 تشرين الأول 1973

يُطلق علـى سيناء الحبيبة لقب أرض الفيروز، فهي التـي عانت مـن الحروب والصراعات علـى مر التاريخ مـن العديد مـن دول العالم، وتعد أرض سيناء هـي حلقة التتصال بين قارة إفريقيا وقارة آسيا، وهي تعد مطمع داخلي وخارجي مـن البلدان العربية والأجنبية، حيث أنها مليئة بالكنور والثروات التـي لا تعد ولا تحصى، فهي تعد أرض العزة والكرامة والشرف، حيث أنها اغتصبت مـن دول أردات حيث أن تنتهك حرمة الأراضي ولكن الجيش المصري استرد هذه البقعة الطاهرة يـوم 6 تشرين الأول 1973 وتم رفع علم مصر ليرفرف علـى أرضه.

وأما عـن مكانة سيناء فـي مصر، فإنها تميل لها القلوب بالرغم مـن حيث أن أرضها يابسة، ولكنها لها مكانة خاصة قي قلب كل وطنياً مصرياً يعشق تراب بلده، وهي كانت تعد الطريق الأساسي قديماً الـذي دخلت منه جيوش عمرو بن العاص لفتح مصر ونشر الإسلام بها، وكانت الطريق لأداء مناسك الحج فـي العصر الأيوبي والمملوكي، لذا كانت مطمع كافة الحملات الصليبية حيث أنها مفترق طرق هام.

ولأرض سيناء مكانة هامة فـي الأديان السماوية الثلاثة واجب ذكرها فـي أي موضوع تعبير عـن عيد تحرير سيناء أو عـن نصر يـوم 6 تشرين الأول وغيرها مـن الأبحاث وموضوعات التعبير الشبيهة، فسيناء لها مكانة هامة فـي الثلاثة أديان، ففي الديانة اليهودية هـي الأرض الطاهرة الـذي جاء الوحي لموسى عليها، وهي الأرض الوحيدة الـذي تجلى بها الله عندما أرام موسى حيث أن يرى ربه، حيث قال الله تعالى “وَلَمَّا جَاءَ مُوسَىٰ لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ اَرِنِي اَنْظُرْ إِلَيْكَ قَالَ لَنْ تَرَحيث انِي وَلَٰكِنِ حيث انْظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَحيث انَهُ فَسَوْفَ تَرَحيث انِي فَلَمَّا تَجَلَّىٰ رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَىٰ صَعِقًا.”

وسيناء تحتل مكانة كبيرة فـي الديانة المسيحية حيث أنها مسرى العائلة المقدسة، عندما قامت السيدة مريم العذراء مـن أعداء المسيح إلى أرض مصر جاءت لسيناء، وفي الديانة الإسلامية فقد ذكرها الله فـي القرآن الكريم، قال تعالى: والتين والزيتون وطور سنين وهذا البلد الأمين”، صدق الله العظيم.

سيناء تعرضت للكثير مـن الحروب مـن الحملات الصليبية، ومن بعدهم العدوان الثلاثي، وتعرض المصريون إلى النكسة فـي عام 1967، وجاء بعدها حروب الاستنزاف الصهيوني، وجاءت الحرب الحاسمة فـي يـوم 6 تشرين الأول 1973، والذي انتصر فيه الجيش المصري واسترد الجيش المصري سيناء بعد 6 أعوام مـن حرب الاستنزاف، وبعدها قام الرئيس محمد حسني مبارك برفع علم مصر فـي طابا.

وأخيراً، سنتحدث عـن مكانة سيناء السياحية، فهي بها مدينة شرم الشيخ الـذي يأتي إليها السياح مـن جميع أنحاء العالم لأغراض سياحية وعلاجية وتجارية وترفيهية وغيرها، وبذلك انتهينا مـن تقديم موضوع تعبير عـن عيد تحرير سيناء يمكن الاستعانة به لجميع الطلاب.

المصدرموقع نجوم مصرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


موقع نجوم مصرية مصر