تعرف على الجديد في علاج خُشونة الركبة

د. فادي رضوان14 مارس 2019آخر تحديث : الخميس 14 مارس 2019 - 2:26 صباحًا
0 / 5 (0 votes)

خشونة الركبة حالة شائعة جدًا، لاسيما مع تَقدم الناس بالعمر. تحدث خُشونة الركبَة عندما يبدأ الغضروف الذي يعمل كوسادة حماية في مفصل الركبة بالتآكل والزوال. ويحدثُ هذا بسبب التقدّم بالعمر أو لوجود إصابَة قديمَة عندك أو لتعرّض المفصل للإجهاد المتواصل.

مع أن خشونة الركبة ليس لها علاجٌ شافٍ، لكن بوسعكَ أن تُعالج الألم. فقد يَصف الطبيب المُسكنات لك، مثل الباراسيتامول أو مُضادات الالتهاب غير الستيروئيدية (مثل الأسبرين والإيبوبروفين والنابروكسين) أو حتى المنوّمات. بيد أن استعمال تلك الأدويَة لأجلٍ طويل يقود إلى أضرارٍ خطيرة عندَ بعض الأشخاص.تعرف على الجديد في علاج خُشونة الركبة

قد يأخذ البعض كذلك إبر كورتيزون من أجلِ تخفيف أعراضهم. غير أن لإبر الكورتيزون آثار جانبية عند استعمالها لفترة طويلَة.

يلجأ الطبيب إلى عمليّة استبدال مفصل الركبة الكامل كملاذٍ أخير عند فَشل الأدويَة والمُعالجة الجسديّة في تخفيف الأعراض. لكن هذه العملية ليست ملائمة لجميع المرضى، فمثلاً قد لا يمكن إجراؤها عند الطاعنين بالسن أو المصابين بأمراضٍ مُعينة.

شاهد فيديو ما تريد معرفته عن مرض السكر من النوع 2

علاجات جديدة لخشونة الركبة

يبحث العلماء في طرقٍ جديدة لعلاج خُشونة الركبة، ونقدّم لك في ثمانية عددًا من تلك الطرق العلاجيّة الجديدَة:

حمض الهيالورونيك أو حقن الهيالورونات

تهدف هذه المعالجة إلى تعويض السائل المفصلي “السائل الزليلي”، وهو مادّة لزجة تعمل على تزليق المفصل.

المكوّن الرئيسي للسائِل المفصلي هو مادة اسمها الهيالورونات. لكن حتى وبعد مرور أكثر من 20 سنة من البدء بحقن الهيالورونات في الركبة المُصابة بالخشونة، ما تزال فعالية هذه المُعالجَة محل جدل.

حقن البلازما

عند القيام بهذه المعالجة، يأخذ الطبيب عيّنة من دم المريض، ويضعها في جهاز اسمه “النابذة”، كي يستخرج الصفيحات والبلازما من الدم. ويعيد الطبيب بعد ذلك حقن هذا المزيج، الذي يحتوي على مواد تُسرّع الشفاء، في المفصل.

أشار بحث نشر في مجلة “التنظير والجراحة المفصلية” إلى أن المرضى الذين تلقوا هذه المُعالجة شهدوا “تحسنات إكلينيكية مهمّة”.

مضاعفات خطيرة للرشح والانفلونزا يجب ألا تغفل عنها

الخلايا الجذعية الميزانشيمية

يُصنع هذا النوع من الخلايا في نخاع العظم، ويمكنها أن تنمو لتعطي أنسجة جديدَة، بما في ذلك الغُضروف. يأمل الأطباء، عند جمع هذه الخلايا وحقنها في الركبة، بأن تنمو لتعطي غُضروفًا جديدًا وبأن يخفّ الالتهاب.

وجدت دراسة حديثة بأن العلاج بالخلايا الجذعية الميزانشيمية أظهر “إمكانيات مُثيرة للاهتمام” في علاج خشونة الركبة، لكن ما زال هناك حاجة للقيام بالمزيد من الدراسات لإيجاد أفضَل طريقَة لاستخدامها وكيف تَعمل.

الشكل المركز من رشافة نقي العظم

تعمل هذه المُعالجة على نفس مبدأ العلاج بالخلايا الجذعية الميزانشيميّة. حيث يأخذ الخبراء خلايا من جسمك ويستخدمونها لتعزيز الشفاء في ركبتك.

وتتلخص حسنة هذه الطريقة في أن الحصول على نَقي العظام أسهَل من الحُصول على الخلايا الجذعية الميزانشيمية، علاوة على احتوائه على مواد أخرى تقوي نمو الغضروف وتهدئ الالتهاب.

وجد تحليل لـ11 دراسة بأن هذه الطريقة أعطت “نتائج إجمالية بين الجيدة والممتازة”.

الخلايا الغضروفيّة الذاتية المزروعة

هذه طريقة حديثة لعلاج الإصابات التي قد تؤدي للإصابة بخشونة الركبة. تتألف المعالجة من جمع خلايا غضروفية من مفاصلك، ثم تزرع تلك الخلايا في المختبر حتى يزداد عددها، ثم تُحقن تلك الخلايا في ركبتك.

وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على تلك الطريقة التي ابتكرت في السويد. وأظهرت الدراسات أن من تلقوا تلك المعالجة شهدوا تحسنًا ملحوظًا في غُضون سنتين.

شاهد فيديو كيف يكون الثوم صديقًا لصحتك بأشكال لا تخطر على بالك

حقن البوتوكس

البوتوكس هو سم تصنعه جرثومة اسمها “المطثية الوشيقية”. ويستخدمه الأطباء لعلاج التشنجات العضلية لأنه يُصيب الخلايا العصبية بالشلل.

يستخدم بعض الأطباء البوتوكس لعلاج الألم في المفاصل. وتقول النظرية بأنه يذهب بالألم بسبب إماتة الأعصاب دون أن يُؤثر على بنية الركبة. ولا نزال بحاجة للمزيد من الدراسات لتقييم جدوى هذه المُعالجة.

 

المصدرصحة – نجوم مصرية
رابط مختصر
د. فادي رضوان